أبواب المدارس في الناصرة لا تزال مغلقة .

استجابة لقرار اللجنة القطرية لرؤساء السلطات المحلية العربية، وخلافا لقرار وزارة التربية والتعليم بالعودة التدريجية للمدارس ،، أبقيت المدارس في مدينة الناصرة مغلقة .


ورغم ما تعهد به رئيس البلدية في الناصرة بتوفير كل سبل الوقاية والحماية للحفاظ على صحة الطلاب إلا أن الأهالي إمتنعوا عن إرسال أبنائهم للمدارس وأبقيت جميع مدارس المدينة مغلقة

وكان رئيس بلدية الناصرة، علي سلام، أول من أمس السبت، أن “البلدية ملتزمة بقرارات وزارتي التربية والتعليم، والصحة، والقرارات الصادرة عن الحكومة بسبب أزمة كورونا إلا أن الأهالي إلتزموا بقرارات اللجنة القطرية

وقال سلام بالقول إنه يتفهم تخوف الأهالي، ولهذا التخوف ما يبرره في ظل الظروف الراهنة في المجتمع العربي وازدياد حالات الإصابة في بعض البلدات العربية، لكن مدينة الناصرة ليست من بين هذه البلدات.

You might also like