بعد أسبوع على قرار الحكومة “الإسرائيلية”،،المدارس الابتدائية ورياض الأطفال والحضانات بالمجتمع العربي تعود لاستقبال الطلاب

يبدأ يوم غد طلاب الصفوف الدنيا من المرحلة الابتدائية في المجتمع العربي بالعودة إلى مقاعد الدراسة بعد نحو شهرين من التعليم عن بعد ووقف المؤسسات التعليمية عن استقبال الطلاب، وذلك في ظل الإجراءات الاحترازية التي أقرتها الحكومة “الإسرائيلية” لمواجهة فيروس كورونا.

وتأتي عودة الطلاب متأخرة بسبب الخطر القائم بانتشار فيروس كورونا المستجد في البلدات العربية، حيث جاءت رد الحكومة لمواجهة الوباء متأخرة بأسابيع عن المجتمع اليهودي .

وبموجب المخطط فإن الحضانات ستستقبل الأطفال حتى جيل 3 سنوات على مدار جميع أيام الأسبوع، فيما تستقبل رياض الأطفال من جيل 3 سنوات حتى 6 سنوات بالتناوب بين الطلاب الذين سيوزعون على مجموعات صغيرة تستقبل رياض الأطفال كل مجموعة على مدار 3 أيام أسبوعيًا.


ووفقًا لتعليمات وزارة الصحة الإسرائيلية، فإن أولياء أمور الأطفال من سن 3 إلى 6 سنوات، مطالبون بالتوقع على بيان صحي يوميًا بقرون من خلاله أن أطفالهم لا يعانون من الحمى، ولا يسعلون ولا يعانون من مشاكل في الجهاز التنفسي. بالإضافة إلى ذلك، سيحضر الأطفال وجبات الطعام من المنزل، وسيُطلب من كل طفل تناول الطعام بشكل فردي وعدم مشاركة طعامه.

وأصدرت السلطات المعنية تعليمات للمربيات في الحضانات ورياض الأطفال، بتقليص حجم الاتصال المباشر والاختلاط بي الأطفال، والعناية الصارمة بالنظافة والتعقيم.

وتعارض لجان أمور الطلاب في بعض المدن والبلدات العربية قرار وزارة التعليم بعودة الطلاب إلى المدارس الابتدائية وفتح الحضانات ورياض الأطفال، وذلك في ظل التعليمات والإرشادات الضبابية، ولعدم جهوزية بعض المؤسسات التعليمية في المجتمع العربي على استقبال الطلاب وفقًا للمعاير التباعد الاجتماعي الذي حددته الوزارة.

You might also like